Now Reading
الأحلام الحية للنساء الحوامل

الأحلام الحية للنساء الحوامل

PIN IT

الأحلام الحية للنساء الحوامل

 

من الأحلام حول الرحلات إلى الكوابيس حول الولادة، يوضح الخبراء كيف يمكن للنساء الحوامل فك أسرار نومهن.

 

تقول جيل فيدرسن، أم جديدة في ماساتشوستس التي أنجبت طفلة في يوليو: “كنت أحلم أنني ذاهب في رحلة إلى باريس”. “كنت غير مهيأة تمامًا وخائفة، وكنت ذاهبًة مع مجموعة سياحية وأود أن أقول لهم:” لا يمكنني الذهاب – لدي أشياء للقيام بها في المنزل وأنا لست جاهزة”. ولكن، كانوا سيأخذونني على متن الطائرة وعلي أن أذهب.”

تعتبر مثل هذه الأحلام شائعة عند النساء الحوامل. وفي الواقع، تزداد الأحلام بجميع أنواعها أثناء الحمل.

حيث تقول باتريشيا غارفيلد، دكتوراه: “هناك قدر أكبر من الحلم الفعلي وتذكر الحلم عندما تكون المرأة حامل أكثر من أي وقت آخر خلال حياتها”. “ستتعلق الأحلام بحالتها الصحية أثناء الحمل، والثلث الذي وصلت إليه، وما يحدث في جسدها في ذلك الوقت.”

لماذا تزداد الأحلام أثناء الحمل، وماذا تعني هذه الأحلام – مثل الحلم الذي رأته فيدرسن وهو الذهاب في رحلة؟ يقوم الخبراء بفك شفرة أحلام النساء الحوامل وتفسيرها.

 

الكثير من الأحلام

تقول غارفيلد، مؤلفة كتاب “Creative Dreaming” والمؤسسة المشاركة لجمعية “دراسة الأحلام”: “تتسبب التغيرات في مستويات الهرمونات في رؤية النساء الحوامل للكثير من الأحلام”. “وبالإضافة إلى ذلك، تحتاج النساء الحوامل إلى الكثير من النوم، وكلما زاد نومك، زادت احلامك.”

كما يبدو أن النساء يحلمن أكثر أثناء الحمل لأنهن أكثر عرضة لتذكر أحلامهن.

وتقول غارفيلد: ” يكون من 20 – 25 % من نومك حالة حلم، والنساء الحوامل أكثر عرضة لتذكر المزيد من هذه النسبة.”

توضح غارفيلد أن تذكر الحلم مرتبط بحداثته. فـعلى سبيل المثال، إذا كان الطفل يتحرك داخل الرحم وتسبب في استيقاظ الأم، أو إذا كانت الأم تستيقظ للذهاب إلى الحمام في كثير من الأحيان كما تفعل النساء الحوامل، فمن المرجح أن تتذكر حلمًا حلمته للتو، أما إذا كانت قد نامت طوال الليل، فستتذكر فقط الحلم الأخير الذي حلمته قبل الاستيقاظ في الصباح.

ومع زيادة تذكر احلامها، يمكن للمرأة الحامل أن تتذكر حيوية أحلامها وتفاصيلها ولونها. ولكن ماذا تعني هذه الأحلام؟

 

الثلث الأول والثاني من الحمل

تقول غارفيلد: “يتغير محتوى الأحلام مع تغير جسم المرأة”. ” حيث تردد أحلامها صدى حالتها المتغيرة وآمالها ومخاوفها بشأن الطفل القادم.”

وعلى سبيل المثال، توضح غارفيلد، تكون الأحلام حول الماء والخصوبة شائعة جدًا خلال الثلاثة الشهور الأولى من الحمل.

وتضيف: “عادة، خلال الثلاثة الشهور الأولى، تكون هناك الكثير من الأحلام التي تحتوي على ما نسميه صور الخصوبة – الحدائق والفواكه والزهور”. “وغالبًا ما تكون هناك صور للماء والسباحة، حيث يجمع الرحم السائل الأمنيوسي.”

يعتبر الماء موضوع شائع خلال المراحل الأولى من الحمل.

وتقول كارين مولر، دكتوراه في علم النفس وطبيبة نفسية في عيادة خاصة في هايوارد، كاليفورنيا: “إن الجنين الذي يطفو في الماء أو السمك في الماء هي أحلام شائعة. كما أن سباحة الأم في الماء أمر شائع ويمكن أن تتصل بتماثلها مع الجنين.”

وفي الثلث الثاني، تبدأ الأحلام في عكس التغيرات في تظهر على الجنين وجسم الأم.

حيث تقول مولر: “هناك الكثير من الأحلام حول الحيوانات الصغيرة والأشياء الأخرى التي قد تمثل الأطفال”. “كما أن هناك أيضًا الكثير من الأحلام حول تغير الهيكل والذي يوازي تغير الجسم.”

 

الثلث الثالث من الحمل

تبدو الأحلام أكثر دلالة في الثلث الثالث.

حيث تصرح غارفيلد قائلة: “في الثلث الثالث من الحمل، تكون الأحلام أكثر تحديداً حول الطفل – فقد يخبر الطفل الأم باسمها في المنام، أو قد تحلم الأم بجنس الطفل.”

إن جينيفر أوشيا، طبيبة أطفال في ماساتشوستس، حامل بطفلها الأول ولا تعرف جنس الجنين بعد.

وتقول: “لقد قررنا عدم الكشف عن جنس الجنين“. “ثم حلمت أنني كنت في مكتب طبيبة التوليد وزلت لسان أحد الموظفين وقال أنها فتاة وكان ذلك واقعي للغاية. هذا هو الفرق بين أحلامي الآن وعندما لم أكن حامل – إنها تبدو حقيقة جداً الآن، ثم استيقظتُ وتساءلتُ عما إذا كان هذا قد حدث للتو أو أنني كنت أحلم فقط.”

تتكرر الأحلام حول الرحلات في الثلث الثالث من الحمل- مثل حلم جيل فيدرسن.

وتقول غارفيلد: “غالبًا ما تكون الأحلام حول الرحلات أو الذهاب في رحلة، أو حزم الحقائب، والتي يمكن أن تعكس الخوف من المجهول.”

ومن الأمور الشائعة أيضًا خلال الثلث الثالث وجود أحلام حول الصعوبات أثناء المخاض، وعلى الرغم من أن هذه الأحلام قد تكون مزعجة، إلا أنها طبيعية جدًا وقد تكون علامة جيدة.

وتقول غارفيلد: “وجدت إحدى الدراسات المثيرة للاهتمام أن النساء اللاتي لديهن المزيد من الكوابيس حول المخاض حضين بـولادة أقصر وأسهل”. “حيث يعتقد أن النساء كن يتدربن في أحلامهن ويسيطرن على الوضع، وبالتالي كن قادرات على القيام بعمل أفضل في الواقع.”

See Also

 

الكوابيس أثناء الحمل

إن الكوابيس، حول المخاض والولادة وكذلك الطفل والأمومة، شائعة أيضًا أثناء الحمل، حيث تنعكس المخاوف ودوعي القلق في الأحلام.

تقول غارفيلد: “هناك الكثير من المخاوف والقلق أثناء الحمل، ولاسيما مع الأم الجديدة”. ” وبالتالي يعبر هذا القلق عن نفسه في أحلام مخيفة.”

فـعلى سبيل المثال، قد تحلم المرأة أنها تُسقط طفلها، أو أنها تحمل طفلها وأن الطفل ينفصل إلى اجزاء، كما توضح غارفيلد.

وتقول: “تعكس هذه الأحلام قلقًا بشأن ما إذا كان بإمكان الأم التعامل مع طفل جديد أم لا.” “حتى لو كانت المرأة سعيدة، يمكن أن يثير الحمل شعوراً بعدم اليقين.”

وفي حين أن هذه الأحلام طبيعية، إلا أنها يمكن أن تسبب قلقًا للعديد من النساء.

حيث تقول مولر: ” يجب أن تؤخذ التحذيرات التي تأتي في الأحلام على محمل الجد – وليس فعلياً”. “لكنني أعتقد أنه يجدر ذكر أحلام القلق، والتي عادة ما تكون طبيعية، لطبيبتك. يعرف الأطباء المتمرسون الاستماع إلى النساء الحوامل، اللاتي يعرفن ما يجري بأجسادهن، وأحيانًا بطريقة غريبة.”

 

النوم بعمق

تتنوع حبكات الأحلام أثناء الحمل من المزعجة إلى السعيدة والمفرحة.

وتقول غارفيلد: “هناك أنواع كثيرة من الأحلام أثناء الحمل، لأنها الفترة التي تحدث فيها أكبر كمية من الأحلام خلال حياة المرأة.” “إن بعضها جميل – أحلام عن أعياد الميلاد أو الإجازات أو الاحتفالات، والتي قد تعكس خاتمة أو احتفالًا بهيجًا.”

في حين أن أحلام المرأة أثناء الحمل تعكس حالتها المتغيرة، الطفل النامي بداخلها، وآمالها ومخاوفها، يجب عليها أن تضع في اعتباها أنها طبيعية وتتحدث إلى طبيبتها عندما تزداد المخاوف، وتدع أسرار نومها المكبوتة لمدة تسعة أشهر تروي قصصا حية ومبهجة.

 

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top