Now Reading
التمارين الرياضية المائية تقلل من الألم عند الولادة

التمارين الرياضية المائية تقلل من الألم عند الولادة

PIN IT

إن التمارين الرياضية المائية تقلل من الألم عند الولادة ولقد حان الوقت للأمهات الحوامل للذهاب للتسوق لملابس السباحة لــ الولادة.

تشير دراسة جديدة إلى أن النساء اللاتي يمارسن التمارين الرياضية المائية خلال فترة الحمل قد تكون لديهن حاجة أقل إلى تناول مسكنات الألم عند الولادة. شملت الدراسة، التي أجراها باحثون في جامعة كامبيناس بالبرازيل ونشرت في مجلة الصحة الإنجابية، 71 من الأمهات الحوامل. قامت أربعة وثلاثون من النساء بممارسة التمارين الرياضية المائية ثلاث مرات في الأسبوع أثناء الحمل، في حين أن مجموعة المقارنة  الأخرى المكونة من 37 امرأة لم تفعل ذلك.

كانت مجموعة التمارين المائية أقل احتمالًا لـ طلب علاج ومسكنات الألم أثناء الولادة. حيث طلبت 27%  من النساء في مجموعة التمارين الرياضية علاج الألم، مقارنة بــ 65 ٪ في المجموعة الأخرى.

لم تكن هناك فروق ذات دلالة إحصائية في مدة المخاض أو نوع الولادة بين المجموعتين. حيث كانت نتائج متوسط ​​وزن حديثي الولادة والعمر عند الولادة متشابهة، وكذلك كانت نتائج عشرات أبجر التي تقيم الحالة الجسدية والصحية لحديثي الولادة مباشرة بعد الولادة.

تلقت جميع المشاركات اختبارات اللياقة البدنية على فترات عدة أثناء الحمل. ولم يكن التمارين الرياضية المائية أي تأثير سلبي على صحة القلب والأوعية الدموية للنساء اللاتي انضممن إلى فصول التدريب.

تقول المؤلفة المشاركة روزا بيريرا في بيان صحفي: “لقد أظهرنا أن الممارسة المنتظمة في التمارين الرياضية المائية المعتدلة أثناء الحمل لا تضر بصحة الأم أو الطفل”. “في الواقع، يشير الانخفاض في طلبات المسكنات إلى أنه يمكن أن يجعل النساء في حالة نفسية بدنية أفضل.”

See Also

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top