Now Reading
الحمل المفاجئ : لماذا يحدث الحمل غير المخطط له

الحمل المفاجئ : لماذا يحدث الحمل غير المخطط له

PIN IT

يحدث الحمل المفاجئ في كثير من الأحيان أكثر مما قد تعتقدين. حيث أن ما يقرب نصف جميع الحالات غير مخطط لها.

تقول سيوبهان دولان، دكتورة في الطب، وأستاذة التوليد وأمراض النساء وصحة المرأة في كلية ألبرت أينشتاين للطب: “إذا كنتِ امرأة ولم تبلغي سن اليأس بعد، فمن الممكن أن تحملين.”

يمكنكِ اتخاذ خطوات لتحسين فرصك في الحمل فقط عندما ترغبين في ذلك.

 

لماذا يحدث الحمل غير المخطط له

كما يقول المثل، فإن الطريقة الوحيدة لمنع الحمل والتي تكون فعالة بنسبة 100 ٪ هو الامتناع عن إقامة علاقة زوجية. ويقول دولان: “في معظم الأوقات، تؤدي وسائل منع الحمل مفعولها، ولكن” الأمور غير المتوقعة ” يمكن أن تحدث”.

تعمل الواقيات الذكرية، وحبوب منع الحمل، واللولب الرحمي (IUDs)، وغيرها من الطرق عادة بنسبة من 80 ٪ إلى أكثر من 90 ٪. كما أن معدل فشل وسائل منع الحمل الدائمة، مثل تعقيم الإناث أو استئصال الأسهر( تعقيم الذكور)، أقل من 1 ٪.

إذا كنتِ تستخدمين وسائل منع الحمل بطريقة خاطئة، فسيؤدي ذلك إلى زيادة فرص الحمل. في بعض الأحيان، يكون من الواضح أنه الأمر لم ينجح، كما يحدث عندما ينقطع الواقي الذكري. في هذه الحالة، قد ترغبين في اتخاذ خطوة ثانية، مثل تناول حبوب المنع “صباح اليوم التالي” دون وصفة طبية. يمكن للحبوب أن تمنع الحمل لمدة 5 أيام بعد الجماع دون وقاية. ولكن إذا لم تلاحظي وجود خطأ مثل وجود ثقب صغير في الواقي الذكري، أو أنك لم تتناولي حبوب المنع اليومية، فقد تصبحين حامل.

إن أكبر سبب منفرد للحمل غير المخطط له هو ليس عدم فعالية وسائل منع الحمل– وإنما عدم استخدام الزوجين لأياً من وسائل منع الحمل. يقول مورين فيبس، رئيس قسم التوليد وأمراض النساء في مستشفى النساء والرضع في رود آيلاند: “قد لا تستخدم بعض النساء وسائل المنع بشكل منتظم، بينما لا يستخدمها البعض الآخر على الإطلاق”. “قد لا يرغبون في ذلك، أو قد لا يتمكنون من شراءه، أو قد يمنعهم الزوج من استخدامها”.

في كثير من الأحيان، تكون النساء أو شركاؤهن غير متأكدين مما إذا كانوا يريدون طفلاً أم لا، كما يقول فيبس. “إنهم لا يخططون [لإنجاب طفل]، لكنهم لا يحاولون تجنب الحمل أيضًا. وبالتالي ينتهي المطاف بالمرأة حاملةً.”

See Also

لا تدرك بعض النساء أنه بإمكانهن الحمل. فإذا كنتِ قد عانيتي من العقم في الماضي، أو أن دورتك الشهرية غير منتظمة، أو كنت في الفترة قبل سن اليأس (الفترة الزمنية قبل انقطاع الطمث، والتي يمكن أن تؤدي إلى حدوث دورة شهرية خفيفة أو غير منتظمة)، فلا يزال بإمكانك أن تحملين، على الرغم من أنكِ لا تتوقعين ذلك.

يقول دولان: إذا كانت دورتك الشهرية لم تنقطع بعد- حتى لو لم تكن منتظمة – ولا ترغبين في الحمل، فيجب عليك “الاستمرار في استخدام وسائل المنع “.

بمجرد أن تدخلين سن اليأس (مما يعني أنكِ لم تَعدِ حائضة، كم أنه قد مر عام كامل منذ مجيئ الدورة الشهرية) ، فمن الآمن اعتبار أنه يمكنك إقامة علاقة زوجية دون استخدام وسائل منع الحمل. ومع ذلك، لا يزال عليك حماية نفسك من الأمراض المنقولة جنسياً.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!