Now Reading
الحمل خارج الرحم: العلامات والأعراض والأسباب والتشخيص والعلاج

الحمل خارج الرحم: العلامات والأعراض والأسباب والتشخيص والعلاج

PIN IT
لكي يحدث الحمل ، يجب أن يطلق المبيض بويضة في قناة فالوب، حيث تبقى لمدة 24 ساعة. وهناك يجب أن تتلامس مع الحيوانات المنوية لتخصيبها. تبقى البويضة المخصبة في قناة فالوب لمدة 3 أو 4 أيام قبل أن تتوجه إلى الرحم وتعلق في بطانة  الرحم وتستمر في النمو حتى يولد الطفل.
ولكن إذا زرعت البويضة المخصبة في قناة فالوب أو في أي مكان آخر في البطن، فسينتهي الأمر بما يسمى بالحمل خارج الرحم. في هذه الحالات، لا يمكن أن يستمر الحمل بشكل طبيعي، ويتطلب علاجًا طارئًا.
الأعراض
في معظم الأحيان، يحدث الحمل خارج الرحم خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحمل. قد لا تعرفين حتى أنك حامل وربما لا تظهر علامات على وجود مشكلة.
عادة ما يكون النزيف المهبلي الخفيف وآلام الحوض من الأعراض الأولى للحمل خارج الرحم، ولكن قد تشمل الأعراض الأخرى:
  • غثيان وقيء مصحوب بألم
  • تشنجات البطن الحادة
  • ألم على جانب واحد من الجسم
  • الدوخة أو الضعف
  • ألم في الكتف أو الرقبة أو المستقيم
يمكن أن يؤدي الحمل خارج الرحم إلى تمزق قناة فالوب. إذا حدث ذلك، فقد تعانين من ألم كبير مع أو بدون نزيف حاد، أو يمكن أن يكون النزيف داخليًا. اتصلي بطبيبتك على الفور إذا كنتِ تعانين من نزيف مهبلي شديد يسبب الدوار أو الإغماء أو ألم في الكتف، أو إذا كان لديك أي ألم شديد في البطن، خاصةً إذا كان على جانب واحد من البطن.
الأسباب
قد لا تعرفين أبدًا سبب حدوث الحمل خارج الرحم. يمكن أن يكون واحد من الاسباب هو تلف قناة فالوب، التي يمكن أن تمنع البويضة المخصبة من الدخول إلى الرحم، مما يجعلها تنزرع في قناة فالوب أو أي مكان آخر.
لكن من المرجح أن يكون حملك خارج الرحم إذا كنتِ تعانين أي مما يلي:
  • مرض التهاب الحوض (PID)
  • الأمراض المنقولة جنسيا
  • تندب من جراحات الحوض السابقة
  • تاريخ بالحمل خارج الرحم
  • ربط الأنبوب غير الناجح أو عكس ربط الأنابيب
  • استخدام أدوية الخصوبة
  • علاجات العقم مثل الإخصاب في المختبر
قد يحدث ذلك أيضًا إذا أصبحت حامل وأنتِ تستخدمين اللولب الرحمي (IUD).
التشخيص
إذا اعتقدت طبيبتك أنه لديك حمل خارج الرحم، فمن المحتمل أن تقوم بإجراء بعض الفحوصات، بما في ذلك فحص الحمل وفحص الحوض. يمكن إجراء اختبار الموجات فوق الصوتية لمعاينة حالة الرحم وقناة فالوب.
إذا أكدت أنه لديك حمل خارج الرحم، فسوف تتحدث إليك عن أفضل طرق العلاج اعتماداً على حالتك الطبية وخططك المستقبلية للحمل.
طرق العلاج
نظرًا لعدم تمكن البويضة المخصبة من البقاء خارج الرحم، يجب إزالة هذا النسيج لمنع التعرض لمضاعفات خطيرة. يتم استخدام طريقتين للعلاجه: الأدوية والجراحة.
الأدوية. إذا لم تتمزق قناة فالوب ولم يتقدم حملك كثيرًا، يمكن أن تعطيك طبيبتك حقنة الميثوتريكسيت (تريكسال). تقوم هذه الحقنة بتوقيف الخلايا عن النمو، وبالتالي سوف يمتصها الجسم ببساطة. يمكن علاج معظم حالات الحمل خارج الرحم بالميثوتريكسيت إذا تم اكتشافها مبكرًا.
العملية الجراحية. في حالات أخرى، تكون الجراحة مطلوبة. إن الجراحة الأكثر شيوعاً في هذه الحالة هي تنظير البطن. ستقوم الطبيبة بعمل شقوق صغيرة جدًا في أسفل البطن وإدخال أداة رفيعة ومرنة (منظار البطن) لإزالة الحمل خارج الرحم. في حالة تلف قناة فالوب، فقد تضطر إلى إزالتها أيضًا. وإذا كنتِ تنزفين بشدة أو تشتبه طبيبتك في تمزق قناة فالوب، فقد تحتاجين إلى جراحة طارئة مع شق أكبر، وهذا ما يسمى بَضْع أو فتح البطن.
بعد الحمل خارج الرحم
هناك فرصة جيدة لإمكانية الحمل الطبيعي مرة أخرى، لكنه قد يكون صعباً. يجب أن تفكرين في التحدث مع أخصائي الخصوبة في وقت مبكر، خاصة إذا تم إزالة قناة فالوب.
تحدثي إلى طبيبتك حول مدة الانتظار قبل المحاولة مرة أخرى. حيث يقترح بعض الأطباء 3 إلى 6 أشهر على الأقل. إذا كنتِ قد تعرضت بالفعل لحمل خارج الرحم، فإن فرص تكرار حدوث ذلك ترتفع.
إقرأي أيضاً:
What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!