Now Reading
الرضاعة الطبيعية تقلل من نسبة الكوليسترول عند الطفل

الرضاعة الطبيعية تقلل من نسبة الكوليسترول عند الطفل

PIN IT

الرضاعة الطبيعية تقلل من نسبة الكوليسترول عند الطفل

 

يكون لدى الأطفال الرضع الذين يرضعون الرضاعة الطبيعية نسبة الكولسترول لديهم أقل عند يصبحوا بالغين

قد لا تظهر إحدى أكبر الفوائد الصحية من الرضاعة الطبيعية لسنوات عديدة. حيث تشير دراسة جديدة إلى أن البالغين الذين كانوا يرضعون رضاعة الطبيعية بينما كانوا أطفال رضع يميلون غالباً إلى امتلاك مستويات منخفضة من الكوليسترول في الدم عن أولئك الذين لم يرضعوا رضاعة طبيعية.

يقول الباحثون إن النتائج تضيف إلى الأدلة المتزايدة على أن عمليات انسداد الشرايين المرتبطة بأمراض القلب قد تتجذر قبل سن البلوغ.

ويعتقد أن المستويات العالية من الكوليسترول هي واحدة من أقوى عوامل الخطر وأكثرها قابلية للعلاج بالنسبة لمرض القلب والأزمات القلبية.

قام الباحثون البريطانيون في الدراسة بتحليل آثار الرضاعة الطبيعية مقابل الرضاعة  الصناعية على مستويات الكوليسترول في أكثر من 1500 مراهق. كما استعرضوا نتائج دراسات مماثلة بين الفئات العمرية الأخرى.

ووجدوا أن الرضاعة الطبيعية لها آثار مختلفة جداً على مستويات الكولسترول في مختلف الأعمار ومراحل الحياة. فعلى سبيل المثال، زادت الرضاعة الطبيعية من مستويات الكولسترول الإجمالية والكوليسترول “السيئ” عند الرضع.

ومع ذلك، أظهرت الدراسة أن التأثير المفيد في الرضاعة الطبيعية على الكوليسترول أصبح واضحًا في السنوات اللاحقة. فـفي سبع من الدراسات التسعة التي تمت مراجعتها، وجد الباحثون أن مستويات الكوليسترول الكلي في المتوسط عند البالغين الذين رضعوا رضاعة طبيعية كانت ​​أقل من 7 ملغ / ديسيلتر مقارنة بأولئك الذين تم ارضاعهم رضاعة صناعية.

وفي جميع الدراسات الأربع التي بحثت عن مستويات الكوليسترول “السيئ” في البالغين، كان لدى الأفراد الذين اٌرضعوا رضاعة طبيعية عندما كانوا رضع مستويات كوليسترول سيئ بمعدل 8 ملغ / ديسيلتر في المتوسط ​​أقل من نظرائهم الذين تم ارضاعهم رضاعة صناعية.

See Also

يقول مؤلف الدراسة كريستوفر جي. أوين، دكتوراه، من قسم علوم الصحة العامة في كلية طب مستشفى سان جورج في لندن، وزملاؤه إن الدراسة تشير إلى أن التعرض المبكر لحليب الأم قد يحدد كيفية استقلاب الجسم للدهون في وقت لاحق من الحياة. حيث يعتبر وأولئك الذين يرضعون رضاعة طبيعية أكثر قدرة على معالجة الدهون، الأمر الذي يقلل بدوره من مستويات الكوليسترول الكلية ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

تم نشر دراستهم في عدد سبتمبر من مجلة طب الأطفال.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top