Now Reading
اليوغا اللطيفة آمنة في الحمل المتأخر: دراسة صغيرة

اليوغا اللطيفة آمنة في الحمل المتأخر: دراسة صغيرة

PIN IT

اليوغا اللطيفة آمنة في الحمل المتأخر: دراسة صغيرة

 

أظهرت دراسة جديدة أن ممارسة اليوغا ، حتى في وقت متأخر من الحمل، تبدو آمنة بالنسبة للأمهات الحوامل.

وجد البحث أن وضعيات اليوغا لا يبدو أنها تسبب ضغطًا مفرطًا على الأم أو الجنين. وباستخدام القياسات في الوقت الحقيقي، أظهر الباحثون أن وضعيات اليوغا المختلفة ليس لها آثار سيئة على معدل ضربات القلب أو ضغط الدم أو العلامات الحيوية الأخرى – للأم أو للجنين.

قال الباحثون إن النتائج، التي تم الإبلاغ عنها في عدد ديسمبر من مجلة أمراض النساء والولادة، تأكد أن الوضعيات الغريبة في بعض الأحيان في فصل اليوغا آمنة بشكل عام للنساء الحوامل.

وقالت الباحثة الرئيسية الدكتورة راشيل بوليس، التي أجرت الدراسة بينما كانت طبيبة أمراض النساء الولادة في المركز الطبي بجامعة جيرسي شور، في نبتون، نيوجيرسي، إن التحذير هو أن التعديلات مطلوبة غالبًا.

استخدمت النساء في الدراسة الكتل والكراسي والجدار للدعم والتوازن. وقالت بوليس أنه لا أحد يقترح أن تدخل امرأة في الثلث الثالث من حملها في صفوف اليوغا المتقدمة حيث يبدأ الناس في الوقوف على اليدين.

وقالت الدكتورة فهيمه ساسان، أستاذة مساعدة في طب النساء والتوليد وعلوم التكاثر، في مدرسة إيكان للطب، في مدينة نيويورك أن حصة اليوغا قبل الولادة، أو فئة المستوى الأساسي التي تتحرك بوتيرة معتدلة، هي طرق جيدة للنساء الحوامل لممارسة الرياضة والتخلص من التوتر.

وأضافت ساسان، التي لم تشارك في الدراسة الجديدة، قائلة: “في الحمل الصحي، نشجع ممارسة جميع أنواع النشاطات المعتدلة”. “أعتقد أن هذه النتائج تساعد على التحقق من صحة ما كنا نقوله للنساء”.

وأشارت بوليس إلى أن اليوغا أصبحت تحظى بشعبية متزايدة في الولايات المتحدة. كما قال باحثون إن أحد الاستطلاعات الأخيرة وجدت أنه في عام 2012، كان أكثر من 20 مليون أمريكي يمارسون اليوغا. وذلك يشمل النساء الحوامل.

قالت بوليس، وهي الآن متخصصة في أمراض النساء في مستشفى كوسير للأطفال في لويزفيل، كنتاكي: “لكن كانت هناك أبحاث محدودة حول سلامة ممارسة اليوغا أثناء الحمل”.

للتعمق أكثر، قامت هي وزملاؤها بتوظيف 25 امرأة سليمة حامل بين الأسبوعين 35 و 38 من الحمل. تمارس البعض اليوغا بانتظام، والبعض الآخر لديها خبرة قليلة، وبعضهن كنّ مبتدئات.

جعل الباحثون كل امرأة تأخذ جلسة فردية مع مدرس اليوغا، حيث مارسوا 26 وضعية مختلفة. راقب المراقبون المؤشرات الحيوية للمرأة طوال الوقت، بما في ذلك معدل ضربات القلب ومستويات الأكسجين في الدم وتقلصات الرحم.

تراوحت الوضعيات بين الوضعيات القائمة (بما في ذلك الوقوف على ساق واحدة)، إلى وضعية الكلب المتجه للأسفل، إلى وضعيات الجلوس والميل. في النهاية، لم تتسبب أي من الوضعيات في تغييرات مقلقة في أي من العلامات الحيوية للمرأة. وبقيت معدلات ضربات قلب الجنين أيضًا في المعدل الطبيعي.

قالت بوليس إن قلة من النساء كانت لديهن عضلات مؤلمة في اليوم التالي. ولكن لم يكن هناك سقوط أو إصابات.

ومع ذلك، صرحت كل من بوليس وساسان، أنه يجب أن تدرك النساء الحوامل اللاتي يبدأن بممارسة اليوغا أن هناك أشكالًا مختلفة من الممارسة – وقد لا يكون بعضها مناسبًا لهن.

See Also

حيث قالت ساسان: “لا” لليوغا الساخنة “أثناء الحمل”، في إشارة إلى شكل من أشكال اليوغا حيث يتم تسخين غرف التدريب إلى أي درجة من 90 إلى 105 درجة فهرنهايت.

كما أشارت إلى أنه “من المقبول أن تجهد المرأة الحامل نفسها جسدياً”. “لكنك لا تريدين أن تشعري بالسخونة الزائدة. الحمل ليس الوقت المناسب لدفع نفسك”.

وأضافت أن التمارين المعتدلة يمكن أن تساعد النساء على تجنب زيادة الوزن مع تقدم الحمل. وإذا ساعدتهن اليوغا في الحصول على بعض الهدوء، فهذا أمر جيد أيضًا.

وقالت: “يعتبر أي شيء يساعدك على تقليل مستويات التوتر لديك أمر جيد”.

يجب على النساء الحوامل استشارة طبيبهن قبل البدء في ممارسة أي روتين رياضي.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!