Now Reading
تدليك العجان غير فعال لمنع التمزق أثناء المخاض

تدليك العجان غير فعال لمنع التمزق أثناء المخاض

PIN IT

إن الطريقة التي أوصت بها الممرضات القابلات وغيرهن منذ فترة طويلة لمنع الأضرار التي تصيب الاعضاء التناسلية للمرأة أثناء المخاض ، وتقليل الحاجة إلى عملية شق العجان ، قد لا تكون فعالة.

ففي كثير من الأحيان، تقوم الطبيبة بإحداث قطع صغيرة في العجان عند الولادة، وهي منطقة صغيرة بين المهبل والمستقيم. يتم إجراء هذا العملية، التي يطلق عليها شق العجان أو بضع الفرج، لإفساح المجال لرأس الطفل ولمنع تمزق المهبل والعجان. يمكن أن يؤدي هذا الإجراء إلى حدوث ألم طويل المدى وانزعاج للأم. كما قد تعاني بعض النساء أيضًا من فقدان السيطرة على المثانة والأمعاء وصعوبة في استئناف الاتصال الجنسي في الأشهر التالية للولادة.

توصي العديد من الممرضات القابلات إلى تقنية تدعى تدليك العجان كطريقة طبيعية لحماية العجان من التمزق أو الحاجة إلى شقه أثناء المخاض. وتتضمن هذه التقنية تدليك وتمديد العجان خلال المرحلة الثانية من المخاض.

هناك عدد قليل من الدراسات العلمية الكبيرة حتى الآن لتوثيق فعالية هذه التقنية. ومع ذلك، يقول باحثون من أستراليا، في عدد 26 مايو من المجلة البريطانية الطبية، والذين قاموا باختبار تدليك العجان في مجموعة تضم أكثر من 1300 امرأة في مرحلة  المخاض، أنهم لم يروا فعليًا أي اختلاف في النتائج بين النساء اللاتي حصلن على تدليك والنساء اللاتي لم يحصلن عليه.

تشير مؤلفة الدراسة، جورجينا ستامب، دكتوراه في الطب، وزميلة أبحاث أقدم في مركز الأبحاث في التمريض والرعاية الصحية بجامعة جنوب أستراليا في أديليد، إلى أنه كان لدى النساء في كلا المجموعتين معدلات متشابهة في التمزق والحاجة إلى شق العجان وكذلك مضاعفات مماثلة بعد الولادة من تواتر ألم العجان، وألم أثناء الجماع، والحاجة إلى الوقت لاستئناف الجماع، والسيطرة على المثانة والأمعاء.

وعلى الرغم من أن النساء في مجموعة تدليك العجان كن أقل عرضة للإصابة بتمزق العجان الخطير مقارنة بالنساء في المجموعة التي لم تتلقى تدليك العجان، يقول المؤلفون أن الفرق لم يكن كبيراً بما فيه الكفاية بحيث يمكن أن يوصوا بالتدليك كوسيلة وقائية ضد التمزق.

ومع ذلك، وجدت ستامب وزملاؤها أن الغالبية العظمى من النساء في مجموعة تدليك قلن أنهن سيشاركن في تجربة مماثلة مرة أخرى. قادت هذه النتيجة، إلى جانب عدم وجود ضرر واضح مرتبط بالتدليك، المؤلفة إلى نصح القابلات “باتباع ممارستهن المعتادة مع مراعاة تفضيل النساء الشخصي.”

كان للقابلات الممرضات المعتمدات اللاتي تحدثن آراء متباينة حول أهمية هذه الوسيلة.

تقول ماريون مكارتني، ممرضة قابلة معتمدة، ومديرة الخدمات المهنية للكلية الأمريكية للممرضات القابلات، أن تدليك العجان قائم على اساس لفظي في أنه يساعد في الحماية من التمزق، وليس على أساس أي دراسات علمية ناجحة.

وتصرح قائلةً: “إن تجربتي كممرضة قابلة هي أن بعض النساء وجدن أن التدليك ساعدهن بينما لا يرغب البعض الآخر في فعل ذلك”. ” تريد بعض النساء فقط تدفئة مكان العملية… فـغالبًا ما يؤدي وضع الكمادات الدافئة (على العجان) إلى جعلهن يشعرن بأنهم بأفضل حالًا. يعتبر هذا الأمر في النهاية مجرد تفضيل شخصي.”

تم استخدام مواد تشحيم قابلة للذوبان في الماء على العجان أثناء التدليك في الدراسة، ولكن مكارتني تقول إن الممرضات القابلات يستخدمن مجموعة متنوعة من المواد بما في ذلك زيت الزيتون وفيتامين E.

وتقول مكارتني أنه على الرغم من نتائج الدراسة، إلا أن القيمة الحقيقية تدليك العجان بالنسبة للعديد من النساء هي الاسترخاء والراحة التي يمكن أن يوفرها.

واضافت: “إن أي شيء يجعل المرأة تشعر بتحسن هو أمر جيد لأنها تقوم بعمل أفضل في دفع طفلها إلى الخارج أثناء المخاض”.

لكن جريتشن ميتلر، ممرضة قابلة معتمدة، وممرضة مسجلة، تقول إن الطريقة التي يتم بها إجراء التدليك عادة ما تحدد ما إذا كانت المرأة أثناء المخاض تجده مريحاُ أو مفيداً.

See Also

وتقول ميتلر، مدرسة التمريض في كلية فرانسيس باين بولتون للتمريض في جامعة كيس ويسترن ريزيرف في كليفلاند: “لقد رأيت الأمر وهو يحدث بطريقة صعبًة وقاسية إلى الحد الذي يجعله مؤلماً… وإلى الحد الذي يسبب [تورم] في العجان، وهذا غير مجدي.”

وتضيف ميتلر، وهي ممرضة قابلة منذ 17 عامًا، إن بعض القابلات ينصحن بإجراء عملية تدليك العجان للأم خلال الشهر الأخير من حملها، وليس أثناء المخاض. كما تقول إنها ساعدت في توليد العديد من النساء بدون تدليك العجان أكثر من النساء مع تدليك العجان. وتقول إن أفضل طريقة لمنع تمزق العجان وتخفيف الضغط على العجان هو أن تقوم النساء بالدفع في الفترات ما بين الانقباضات بدلاً من الدفع وقت الانقباضات.

وتضيف: “بالتالي تكون هناك فرصة أكبر لتمدد العجان ببطء وعدم تمزقه.”

 

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top