Now Reading
سكري الحمل: العلامات والأعراض

سكري الحمل: العلامات والأعراض

PIN IT

 

تعرفي على اختبار وعلاج مرض سكري أثناء الحمل، بالإضافة إلى العلامات المبكرة والأعراض التي تشير أنكِ قد تكونين في خطر من مرض سكري الحمل .

هناك احتمالات أن يمر الحمل دون عناء، لكن حتى إذا كنتِ تشعرين بالراحة، فلا يزال عليكِ البحث عن رعاية منتظمة قبل الولادة. ذلك لأن بعض المشاكل الصحية التي يمكن أن تؤذي طفلكِ هي بدون أعراض، بما في ذلك سكري الحمل.

يحدث سكري الحمل عندما تتداخل هرمونات الحمل مع قدرة الجسم على استخدام الأنسولين، وهو الهرمون الذي يحول نسبة السكر في الدم إلى طاقة، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم. تتأثر كل عام 2 إلى 10% من حالات الحمل في الولايات المتحدة بسكري الحمل وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

مع الكشف المبكر والعلاج، ومع ذلك، لا يزال بإمكانكِ إنجاب طفل سليم. إليكِ ما تحتاجين لمعرفته حول علامات والأعراض سكري الحمل:

 

 

العلامات المبكرة التي تشير أنكِ في خطر

 

تصاب واحدة من كل 100 امرأة بمرض سكري قبل الحمل. لسوء الحظ، فإن النساء المصابات بالسكري الموجود مسبقاً غير المتحكم به أكثر عرضة ثلاث إلى أربع مرات من النساء غير المصابات بالسكري لإنجاب أطفال يعانون من عيوب خلقية في القلب أو الأنبوب العصبي.

النساء المصابات بداء السكري قبل الحمل لديهن أيضاً خطر متزايد للإجهاض وولادة الجنين ميتاً. لحسن الحظ، يمكنكِ تقليل هذه المخاطر بشكل كبير عن طريق التحكم في نسبة السكر في الدم قبل الحمل. إذا كنتِ تعاني من مرض السكري الموجود مسبقًا، فتحدثي مع طبيبتكِ قبل محاولة الحمل.

تشمل علامات الإنذار المبكر الأخرى التي تشير لخطر تعرضكِ للإصابة بـ سكري الحمل ما يلي وفقًا:

  • عمرك أكبر من 25 عامًا
  •  إذا كنتِ تعاني من زيادة الوزن أو اكتسبتِ الكثير من الوزن أثناء الحمل.
  •  لديكِ تاريخ عائلي من مرض السكري. هذا يعني أن واحدًا أو أكثر من أفراد عائلتكِ مصاب بمرض السكري.
  • كان لديكِ سكري الحمل في الحمل الماضي.
  • أنجبتِ طفل خلال فترة حمل سابقة وزنه أكثر أربعة كيلو أو ميت.

 

 

أعراض سكري الحمل

 

على الرغم من أن معظم النساء المصابات بمرض سكري الحمل ليس لهن أعراض، إلا أن عددًا صغيرًا قد يتعرض للجوع الشديد أو العطش أو التعب.

من المحتمل أن تقوم طبيبتكِ بفحصكِ لمرض سكري الحمل بين الأسبوعين 24 و 28 من الحمل. إذا كانت لديكِ عوامل خطر معينة، فقد تختار طبيبتكِ فحصكِ سريعًا. أثناء الفحص، ستشربين سائل سكري، ثم تجرى فحص للدم. إذا كانت مستويات السكر في الدم مرتفعة، فستحتاجين إلى إجراء فحص أطول، حيث ستشربين المزيد من السوائل وسيتم فحص نسبة السكر في الدم لديكِ عدة مرات لتحديد ما إذا كنتِ مصابة بسكري الحمل.

 

 

مخاطر سكري الحمل

 

See Also

النساء اللواتي يفشلن في الحصول على علاج لمرض سكري الحمل يتعرضن لخطر ولادة الجنين كبير الحجم ( ثلاثة كيلو ونص أو أكثر)، لأن الكثير من السكر الزائد في دم الأم ينتهي به الأمر إلى الجنين. من المحتمل أن يعاني الأطفال الأكبر حجمًا من الإصابات أثناء الولادة المهبلية، لأنهم أكثر عرضة للالتصاق في قناة الولادة.

ولهذا السبب، غالبًا ما يتم ولادة الأطفال الكبار عن طريق الجراحة القيصرية، ويزيد لديهم خطر الإصابة بصعوبات في التنفس واليرقان عند المواليد الجدد.

 

 

علاج سكري الحمل

 

يمكن للعديد من النساء اللاتي يصبن بهذه الحالة التحكم في مستويات السكر في الدم من خلال اتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة. قد يصمم طبيبك أو اختصاصي التغذية نظامًا غذائيًا فرديًا يراعي وزنكِ ومرحلة الحمل وتفضيلاتك الغذائية.

من هذا النظام الغذائي، يجب أن يأتي من 10 إلى 20% من السعرات الحرارية من البروتين، و 30% من الدهون، والباقي من الكربوهيدرات المعقدة مثل خبز الحبوب الكاملة أو الحبوب. إذا كنتِ تتبعين نظامًا غذائيًا لمدة أسبوعين ولم يعد مستوى السكر في دمكِ إلى طبيعته، فقد تحتاجين إلى أخذ حقن من الأنسولين لبقية فترة الحمل.

لقد وجدت الدراسات أن النساء المصابات بـ سكري الحمل قد يتعرضن أيضًا لخطر الإصابة بتسمم الحمل، على الرغم من أن السبب لا يزال مجهولًا.

 

اقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!