Now Reading
سمك التونة المعلبة : هل يجب تجنبه إذا كنتِ حامل ؟

سمك التونة المعلبة : هل يجب تجنبه إذا كنتِ حامل ؟

PIN IT

تحث التوصيىة على تجنب تناول أي نوع من أنواع سمك التونة المعلبة أثناء الحمل بسبب الشك في خطر أن يضر تلوث الزئبق بتطوير الأجنة.

كانت التوصيات أكثر صرامة من نصيحة الحكومة الفيدرالية التي صدرت قبل عامين. وبعد ذلك، نصحت إدارة الغذاء والدواء النساء والأطفال الصغار بالحد- وليس تجنب- من استهلاك سمك التونة المعلبة بسبب التلوث.

ولكن يقول خبراء المجلة إنه يجب على النساء تجنب هذا النوع الشائع من سمك بشكل تام بسبب بيانات إدارة الغذاء والدواء التي تبين أن بعض أسماك التونة المعلبة قد تحتوي على مستويات زئبق أعلى مما كان يٌعتقد في السابق.

تقول أورفاشي رانجان، دكتورة في الطب، واختصاصية في علم السموم وعالمة رفيعة المستوى Consumer Report: “ما فعلناه هو إلقاء نظرة فاحصة على البيانات.”

 

 

نسبة الزئبق في سمك التونة المعلبة

 

تحتوي سمك التونة المعلبة ومعظم الأسماك والمأكولات البحرية الأخرى على نسبة من الزئبق السام الذي شق طريقه عبر السلسلة الغذائية بسبب التلوث الصناعي. يمكن أن يلحق المعدن الموجود بجرعات كافية الضرر بالجهاز العصبي المتطور في الأجنة والأطفال.

تحذر إدارة الغذاء والدواء بشكل خاص النساء المرضعات أو النساء الحوامل أو النساء في سن الإنجاب من تناول أسماك القرش أو سمك أبو سيف أو وسمك الأسقمري أو أسماك القرميد – التي تحتوي على مستويات عالية من الزئبق؛ وينطبق التحذير على الأطفال الصغار أيضًا.

كما اوصت إدارة الغذاء والدواء في عام 2004 النساء والأطفال الصغار على تناول ما لا يزيد عن 12 أونصة من مجموعة متنوعة من الأسماك والمحاريات ذات مستويات منخفضة من الزئبق (بما في ذلك التونة الخفيفة المعلبة) أو 6 أونصات من التونة البيضاء (الباكور) في الأسبوع للحد من مخاطر الزئبق . وقالت الوكالة إن سمك التونة المعلب يحتوي في المتوسط ​​ على مستويات منخفضة من الزئبق.

ولكن يدل تحليل Consumer Report لبيانات إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على أن 6٪ من التونة الخفيفة المعلبة تحتوي على كمية من الزئبق لا تقل عن تلك التي في  التونة البيضاء، والمعروفة أيضًا باسم الباكور. وتقول رانجان: “لم يكن ذلك كافياً لتجنب ​​ تناول سمك التونة البيضاء، ولكن كان كافياً لإثارة قلق النساء الحوامل.”

وأضافت: “نحن لا نخبركِ بعدم تناول التونة. ولكن بالنسبة للنساء الحوامل على وجه الخصوص واللاتي من المحتمل أن يتعرض جنينهن للزئبق- وهو خطر يمكن تجنبه – نقول تناولي التونة واتخذي بعض التدابير الإضافية لتقليل تعرضك للزئبق بأي ثمن.”

 

 

تفسير الزئبق في سمك تونة المعلبة

 

يقول ديفيد أتشسون، المدير الطبي الرئيسي لمركز سلامة الأغذية والتغذية التطبيقية في إدارة الغذاء والدواء، إن الوكالة لا تشكك في حسابات المجلة. ويقول أتشسون أن “جرعة واحدة من الزئبق ليست جيدة”.

ولكنه يقول إن مراجعة علمية استمرت لسنوات أقنعت الوكالة بأنه لا يوجد خطر كبير حتى لو تناولت النساء الحوامل التونة الخفيفة المعلبة الملوثة بالزئبق بنسبة أعلى من المتوسط ​​مرة واحدة كل فترة.

وصرحت أتشسون: “لسنا على دراية بأي علم يشير إلى أن تناول وجبة من وقت لأخر تحتوي على هذا المستوى من الزئبق من شأنها أن تتسبب في أي ضرر، وإذا كان هذا العلم موجودًا ، فإنني أرغب في رؤيته.”

حثت مجلة Consumer Report النساء في سن الإنجاب على الحد من تناول التونة إلى حوالي ثلاث قطع من التونة الخفيفة أسبوعيًا أو علبة من التونة البيضاء (الباكور) أو التونة الصلبة الخفيفة، نظرًا لأن الزئبق يمكن أن يبقى في الجسم حتى بعد التوقف عن تتناولها .

قالت المجلة إن تناول ستة أونصات من حصص الأغذية البحرية – بما في ذلك سمك السلمون والبلطي والروبيان والبطلينوس – تبدو آمنة للاستهلاك اليومي للنساء. كما أن تنول الأطفال الصغار الذين يصل وزنهم إلى 45 رطلاً لثلاث أونصات من هذه الحصص تبدو آمنة أيضًا.

See Also

 

وجهات نظر أخرى

يقول جوشوا ت. كوهين، دكتور في الطب، ومحاضر بمعهد البحوث السريرية في مركز تافتس نيو إنجلاند الطبي في بوسطن، إن مجلة Consumer Report كانت تسيء تفسير أهمية البيانات التي تبين أن 6 ٪ من علب التونة الخفيفة تتجاوز متوسط النسبة العالية للزئبق في التونة البيضاء.

“إن ما يراه جسمك هو ​​[جرعة الزئبق] المتوسط على مدى عدة أسابيع. ويقول كوهين، الذي قام بإجراء دراسة رئيسية حول مخاطر وفوائد تناول السمك، إن فكرة تناول سمك الذي يحتوي على نسبة زئبق فوق المتوسط ​​في يوم واحد ستعني نتائج صحية سيئة مثل القول إن تناول شريحتين من فطيرة التفاح في عيد الشكر ستؤدي إلى السمنة. تم تمويل الدراسة من قبل مجموعات صناعة الأغذية ومؤسسة التونة الأمريكية، وهي مجموعة صناعية أخرى.

وذكر بيان صادر عن المؤسسة أن التونة أثبتت فوائدها الصحية وأن مجلة Consumer Report “تسببت في ضرر كبير” باستخدام “حقائق غير كاملة”.

وتقول رانجان إنه تم تحذير النساء الحوامل بشكل مفرط أكثر من المعتاد.

وأضافت: “نحن نتحدث عن توخي الحذر لدى السكان المعرضين بشكل خاص للخطر مع الأجنة التي تعاني من ضعف الجهاز العصبي. وتقول إن حقيقة الأمر هي أنه خطر يمكن الوقاية منه، فلماذا قد ترغبين في الحد من خطر التعرض لها عندما تكون هناك العديد من الخيارات.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top