Now Reading
فهم متلازمة ما قبل الدورة الشهرية

فهم متلازمة ما قبل الدورة الشهرية

PIN IT

 

تعاني جميع النساء تقريبًا من بعض أعراض ما قبل الدورة الشهرية في غضون أسبوع أو أسبوعين قبل الدورة الشهرية.

لا نعرف السبب الدقيق لـ متلازمة ما قبل الدورة الشهرية. ولكن ما نعرفه هو أن التغيرات الدورية لهرموني المبيض استراديول والبروجسترون تتفاعل مع بعض المواد الكيميائية في دماغكِ والتي تسمى الناقلات العصبية. إن الجمع بين هذه التغيرات الهرمونية والكيميائية مسؤول عن التغيرات الجسدية والمزاجية لـ متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.

 

كيف تحدث هذه التغيرات الهرمونية؟

 

لمساعدتكِ على فهم ما يحدث، من المهم أن تفهمي التغييرات الديناميكية التي تحدث في جسمكِ بين دوراتكِ. على الرغم من أننا نميل إلى اعتبار بداية النزيف بمثابة “نهاية الشهر”، إلا أنها في الحقيقة بداية دورة جديدة. تذكري أن هناك عضوين رئيسيين في حوضك، الرحم والمبيض. في المرحلة التي تبدأ فيها دورتكِ الشهرية، يكون المبيضان بالفعل ينتجان الهرمونات للتحضير للتبويض التالية. يُعرف هذا تقنيًا بالمرحلة الحويصلية للدورة الشهرية وتستمر من اليوم الأول من الدورة الشهرية حتى حدوث التبويض، والتي يحدث بعد أربعة عشر يومًا تقريبًا.

يُعتقد أن التغيرات الهرمونية التي يسببها التبويض مسؤول عن الأعراض التي قد تواجهيها خلال المرحلة الثانية من الدورة الشهرية. من الناحية التقنية، يُطلق على هذا الجزء الثاني من الدورة الشهرية المرحلة الأصفرية ويستمر من التبويض حتى اليوم الأول من الدورة الشهرية. بشكل عام، يُطلق على هذا الجزء من الدورة الشهرية اسم أعراض ما قبل الحيض وقد جاءت الأعراض المزعجة التي تحدث خلال هذا الوقت لتُعرف باسم متلازمة ما قبل الحيض.

 

إجراء التشخيص

 

لا يعتمد تشخيص متلازمة ما قبل الحيض على وجود الأعراض فقط ولكن إلى أي مدى تزعجكِ هذه الأعراض. لذلك، على الرغم من أن معظم النساء يعانين من أعراض ما قبل الحيض، يتم تشخيص 40٪ فقط من النساء بمتلازمة ما قبل الحيض / اضطرابات ما قبل الحيض المزعجة.

تشير الدراسات إلى أن النساء يتم تشخيصهن بشكل أكثر شيوعًا بـ متلازمة ما قبل الدورة الشهرية بعد سن 30 من المهم أن نتذكر أن وقت التشخيص يختلف عن بداية ظهور الأعراض، ويتفق الخبراء على أن متلازمة ما قبل الحيض يمكن أن تحدث في أي أنثى حائض بغض النظر عن عمرها. أهم جزء في إجراء التشخيص هو التأكد من أن الأعراض ليست ناتجة عن حالة طبية أساسية أخرى.

أفضل طريقة لتحديد ذلك هي أن تأخذ طبيبتكِ تاريخًا طبيًا كاملاً وأن تكمل سجل الأعراض لدورتين على الأقل.

See Also

 

تتبع الأعراض

 

سيساعدكِ سجل الأعراض هذا أنتِ وطبيبتكِ على جمع البيانات اللازمة لإجراء التشخيص الصحيح لـ متلازمة ما قبل الدورة الشهرية أو الاضطراب المزعج السابق للحيض على الرغم من أنه يمكن إجراء التشخيص بناءً على التاريخ فقط، إلا أنه قد يكون من الصعب تذكر الوقت المحدد الذي عانيتِ فيه من الأعراض خلال دورتكِ. وهذا هو الأساس لإجراء التشخيص الصحيح. إذا أمكن تتبعي الأعراض الخاصة بك قبل أن ترين طبيبتكِ. أوصي باستخدام سجل الأعراض هذا أو تطبيق تعقب الدورة هذا لمساعدتكِ في جمع المعلومات.

قد تعانين من متلازمة ما قبل الحيض إذا كان لديكِ واحد على الأقل من الأعراض الجسدية أو المرتبطة بالحالة المزاجية، والتي تعتبريها مزعجة، والتي تبدأ في الأسبوع أو الأسبوعين قبل الدورة الشهرية وتختفي خلال الأيام القليلة الأولى من النزيف. قد تكونين تعانين من الاضطراب المزعج السابق للحيض، وهو شكل حاد جدًا من متلازمة ما قبل الحيض إذا تسببت أعراضكِ في إعاقة اجتماعية أو جسدية كبيرة. على سبيل المثال، المشاكل في المنزل أو في العمل التي تؤثر على علاقاتكِ أو وظيفتكِ.

  • التهيج
  • كآبة
  • نوبات الغضب
  • القلق
  • الارتباك
  • الانسحاب الاجتماعي
  • نوبات البكاء
  • تركيز ضعيف
  • الأرق
  • زيادة القيلولة
  • تغير في الرغبة الجنسية
  • ألم الثدي
  • انتفاخ البطن
  • صداع الراس
  • تورم في الأطراف
  • إرهاق
  • زيادة الوزن
  • آلام العضلات
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام

يعد وجود هذه الأعراض فقط خلال الأسبوعين السابقين للدورة أمرًا أساسيًا. وتشمل بعض الحالات الطبية الشائعة التي لها أعراض مشابهة ما يلي:

سيساعدكِ سجل الأعراض في تجنب التشخيص الخاطئ.

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!