Now Reading
متى موعد الولادة الفعلي للمرأة الحامل

متى موعد الولادة الفعلي للمرأة الحامل

PIN IT

متى موعد الولادة الفعلي للمرأة الحامل

 

متى موعد ولادتكِ حقاً؟ اختبار جديد يمكن أن يتنبأ بشكل أفضل بموعد الولادة للمرأة الحامل .

إن موعد الولادة هو مجرد تقدير تقريبي للوقت الذي ستتمكنين فيه من المشي بدلاً من التمايل، وتناول وجبة دون الحاجة إلى تناول دواء لحرقة المعدة بعد ذلك، والنوم على بطنكِ مجدداً. في الواقع، 5% فقط من النساء يلدن في موعد ولادتهن، وفقًا للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال.

لذا ألن يكون رائعاً لو كان اختبار بسيط يمكن أن يتنبأ بموعد ولادتكِ؟ وفقًا لدراسة جديدة نُشرت في BJOG: مجلة دولية لأمراض النساء والولادة، تشير الأبحاث إلى أن قياس عنق الرحم عبر فحص الموجات فوق الصوتية عبر المهبل يكشف عما إذا كان من المحتمل أن تدخل المرأة الحامل في المخاض خلال الأسبوع المقبل.

قالت فينسينزو بيرغيلا، مؤلفة الدراسة المشاركة: “هذا شيء يمكن تنفيذه بسهولة غدًا إذا أرادت النساء ذلك”، مضيفة أن الفحص آمن تمامًا.

يقوم الأطباء حاليًا بإجراء فحوصات يدوية مريحة للغاية لتحديد طول وليونة عنق الرحم – وهو مؤشر على أن المخاض وشيك. ولكن، كما توضح الدكتورة بيرغيلا : “بداية التغيرات في عنق الرحم تحدث داخليًا، وليس خارجيًا”. ينظر فحص الموجات فوق الصوتية إلى هيكل عنق الرحم بأكمله، ويمكنه الكشف بشكل أكثر دقة إذا كان الطفل مستعدًا للخروج.

شملت الدراسة 735 امرأة حامل. ولدت أقل من نصف النساء اللواتي بلغ قياس عنق رحمهن أكثر من 1.18 بوصة (أو 3 سم)، في غضون أسبوع. ولكن عندما كان طول عنق الرحم أقل من 0.4 بوصة (أو 1 سم)، تتم الولادة في غضون أسبوع بنسبة 85%.

هذا الاختبار الجديد له آثار كبيرة على مستقبل المخاض والولادة. بالنسبة للأمهات، قد يخفف من الخوف من المجهول، ويساعد في تخطيط جداول العمل ورعاية الأطفال. بالنسبة للأطباء، يمكن أن تساعد معرفة الموعد المحتمل للولادة في تدريب الموظفين في المستشفى بشكل أكثر فعالية، واتخاذ قرارات طبية أفضل.

See Also

أتمنى لو كان هذا الاختبار موجودًا عندما كنت حامل يطفلي الثالث. طوال فترة الحمل، شعرت بأنني على قناعة بأن موعد ولادتي قد مضى. خاصة في الأسبوع 35 من الحمل، عندما لم أشعر أنني لا أستطيع أن أتحمل هذا الجنين يومًا آخر بداخلي، ناهيكِ عن خمسة أسابيع أخرى. تبين أنني لم يكن علي ذلك؛ ولدت ابنتي في الأسبوع 37 من الحمل، وكانت بصحة جيدة بنسبة 100٪. لو كنت أعلم أن موعد ولادتي ليس بعيد جدًا، لكنت قد أنقذت نفسي كثيرًا من الألم والمعاناة!

 

 

اقرأي أيضاً: 

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!