Now Reading
متى يجب الاتصال بطبيبتك أثناء الحمل المبكر

متى يجب الاتصال بطبيبتك أثناء الحمل المبكر

PIN IT

أنتِ في حالة ترقب لمجيئ طفلك! إنه وقت عاطفي ومثير، خاصة إذا كان هذا طفلك الأول. ستلاحظين الكثير من التغييرات في جسمك، ولكن الكثير تعتبر منها طبيعية جداً. وعليه تحصل معظم النساء على الحمل صحي.

ولكن على الرغم من ذلك، هناك بعض الأعراض التي ستحتاجين إلى إيلاء المزيد من الاهتمام لها خلال الأشهر الأولى من الحمل . على سبيل المثال، لا يعتبر الغثيان، والنزيف الخفيف، والإفرازات المهبلية أمراً غريباً أثناء الحمل ، لكنها قد تعني أيضًا وجود مشكلة. هل يجب عليك استدعاء الطبيبة؟ ربما.

قد تميلين إلى تجاهل هذه العلامات إذا كنتِ لا تدركين أنها أدلة لتجنب مشاكل أكبر. معرفة ما يجب مراقبته يساعدك على الاعتناء بنفسك وطفلك الصغير الذي ينمو بداخلك. لذا، في أي وقت تشعرين فيه بالقلق إزاء ما يحدث أو ما تشعرين به، فلا بأس بالتحدث إلى طبيبتك.

 

النزيف المهبلي

ماذا يعني ذلك: تقول ناتالي عزيز، أخصائية في طب الأم والجنين في مستشفى لوسيل باكارد للأطفال في بالو ألت، كاليفورنيا: “إن وجود بعض بقع الدم أمر طبيعي، ولكن النزيف الشديد يمكن أن يكون علامة على الإجهاض أو الحمل خارج الرحم“. “كلما كان لون دم النزيف أحمر فاتح، كان الأمر أكثر أهمية.”

تقول مانجو مونغا، دكتورة في الطب، وأخصائية طب الجنين في كلية بايلور للطب في هيوستن: “إذا كنتِ تعانين من نزيف وتشنجات سيئة مماثلة لتشنجات الدورة الشهرية، فقد يكون ذلك علامة على وجود إجهاض مهدد”. “وإذا اقترن ذلك بألم حاد في أسفل البطن، فقد يكون علامة على الحمل خارج الرحم“، وهو من المضاعفات الخطيرة التي تحدث عندما تزرع البويضة المخصبة خارج الرحم، وعادة في قناة فالوب.

ما يجب القيام به: تقول منجا “اتصلي بطبيبتك”. “من المرجح أن تقوم الطبيبة بإجراء فحص الموجات فوق الصوتية، وبعض فحوصات الدم بناءً على الأعراض”. وعلى الرغم من أن معظم حالات التبقع أو النزيف الخفيف قد لا تكون مشكلة خطيرة لكن “لا تتجاهلينها إذا كانت مصحوبة بالتقلصات أو النزيف الحاد أو ألم في البطن.”

 

الغثيان والقيء الشديد

من الطبيعي أن تعانين من بعض الغثيان والقيء خلال الثلاثة الأشهر الأولى من الحمل . حيث تمر معظم النساء الحوامل بذلك.

ولكن إذا كانت المشكلة شديدة أو تجعلك تعانين من الجفاف، فهذا أمر يجب الانتباه إليه. إذا لم تتمكني من الحفاظ على أي ماء أو سوائل في معدتك لأكثر من 12 ساعة، فاتصلي بطبيبتك.

 

ماذا يعني ذلك: تقول عزيز: “يمكن أن يؤدي القيء الذي يتداخل مع الأنشطة اليومية إلى فقدان الوزن، والدوخة، والجفاف، واختلال التوازن في الشوارد.”

ما يجب القيام به: أخبري طبيبتك بذلك. وتقول عزيز: “قد تحتاجين إلى الدخول إلى المستشفى لعلاج الجفاف، كما تتوفر العديد من الأدوية للسيطرة على الغثيان”.

خلاصة القول: يقول طبيب النساء والولادة ستان-إم بيري، دكتور في الطب، من مستشفى ويليام بومونت في رويال أوك، ميشيجان: ” يعتبر الغثيان والقيء أمران عاديان أثناء الحمل ، ولكن إذا كانا شديدين فيمكن أن يسببا مشاكل”. ” سوف تستمر غالبية النساء اللائي يعانين من الغثيان والقيء في الثلاثة الأشهر الأولى من الحمل في الحمل الطبيعي والصحي.”

 

ارتفاع الحمى

قد تكون الحمى التي تزيد عن 101 درجة فهرنهايت أو 38 درجة مئوية أثناء الحمل خطيرة.

ماذا يعني ذلك: يمكن أن تكون علامة على العدوى، والتي يمكن أن تؤثر على الطفل. قد تكون الحمى خلال فترة الحمل المصاحبة للطفح الجلدي وآلام المفاصل علامة على الإصابة بالعدوى مثل عدوى الفيروس المضخم للخلايا (CMV)، والتوكسوبلازما، وفيروس البارفوف. وتقول عزيز: ” إن عدوى الفيروس المضخم للخلايا هو السبب الأكثر شيوعًا للصمم الخلقي، وهو ليس غير شائع كما نعتقد”.

ما يجب القيام به: تقول عزيز: “أبلغي طبيبتك عن أي حمى مصحوبة بأعراض في الجهاز التنفسي العلوي وألم في الجسم وأعراض تشبه أعراض الأنفلونزا أو طفح جلدي وآلام المفاصل، واحصلي على لقاح الأنفلونزا السنوي.”

 

الإفرازات المهبلية والحكة

تعتبر بعض الإفرازات المهبلية أمر طبيعي. لكن في بعض الحالات، “قد تكون علامة على حالات العدوى القابلة للعلاج أو الأمراض المنقولة جنسياً والتي يمكن أن يكون لها عواقب خطيرة في الحمل “، كما تقول عزيز.

ماذا يعني ذلك: إذا كانت عدوى، فقد تؤذي الطفل.

ما يجب القيام به: لا تخجلي. دعي طبيبة النساء والولادة تعرف ما يجري معك لأنه إذا كانت هناك مشكلة، فإن معالجتها قد تحدث فرقًا لطفلك.

 

ألم أو حرقان أثناء التبول 

ماذا يعني هذا: تقول ناتالي: “يمكن أن تكون هذه علامات على حدوث التهاب في المثانة أو المسالك البولية، وإذا تٌركت دون علاج، فإنها يمكن أن تؤدي إلى حدوث الأمراض الأكثر خطورة، والعدوى، والمخاض المبكر، والولادة المبكرة“.

See Also

ما يجب القيام به: إذا كانت عدوى، فإن علاجها يمكن أن يخفف من آلامك ويساعد في ضمان الحصول على الحمل الصحي.

 

الساق أو ألم في عضلة الساق، أو تورم في جانب واحد / صداع شديد 

لن يحدث هذا في معظم حالات الحمل، لكن الحمل يعني فرصة أكبر لتطوير جلطة دموية.

قد تؤدي الجلطة الدموية في عضلة الساق إلى الألم أو التورم ويمكن أن تؤدي إلى جلطة دموية تنتقل إلى الرئة، وقد تكون قاتلة. قد يكون الصداع الشديد مؤشراً لجلطة دموية في المخ.

كما أن هناك أسباب أخرى محتملة للإصابة  بصداع سيء أثناء الحمل.

ما يجب القيام به: استشري طبيبتك إذا كان لديك تاريخ بجلطات الدم، أو إذا كنتِ تعانين من صداع شديد.

 

تفجر أو اشتعال الأمراض المزمنة 

يجب على النساء اللاتي يعانين من حالات طبية مسبقًا – مثل مرض الغدة الدرقية والسكري وارتفاع ضغط الدم والربو و / أو الذئبة – ملاحظة أي تغييرات في حالتهن أثناء الحمل .

ماذا يعني ذلك: إذا كان مرضك الأساسي قد اشتعل أو لم يتم السيطرة عليه بشكل جيد، فقد يكون له عواقب وخيمة على صحتك وصحة طفلك. على سبيل المثال، “إذا كان هرمون الغدة الدرقية لديك مرتفعًا جدًا أو منخفضًا، فقد تكونين أكثر عرضة للإجهاض”، كما تقول جايل أولسون، دكتورة في الطب، وأخصائية الأم والجنين في الفرع الطبي بجامعة تكساس في جالفيستون. أو “إذا لم يتم التحكم في مستويات السكر في الدم بإحكام، فقد تكونين أكثر عرضة لخطر الإجهاض أو تشوهات الجنين”، كما تقول.

خلاصة القول: تقول أولسون: “أي اشتعال في الحالة الأساسية هو أمر خطير ويجب متابعته.” ومع ذلك، يقول بيري، ستشهد معظم النساء حالات حمل صحية، لذا حاولي الاستمتاع بحملك. كما يقول: “الإجهاد ليس جيدًا، وكلما كان الموقف والسلوك أكثر إيجابية، كانت الأمور أفضل بالنسبة للأم والطفل”. لذا تأكدي من حصولك على رعاية جيدة قبل الولادة واتباع نظام غذائي صحي، واحصلي على راحة مناسبة وتناولي فيتامينات ما قبل الولادة.”

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top