Now Reading
متى يكون من الآمن ممارسة الجنس بعد الإجهاض

متى يكون من الآمن ممارسة الجنس بعد الإجهاض

PIN IT

 

محتمل أن تنصحكِ طبيبتكِ بالانتظار لفترة قصيرة قبل ممارسة الجنس بعد الإجهاض . في معظم الحالات، من الآمن استئناف ممارسة الجنس بعد الإجهاض  بمجرد توقف النزيف المرتبط بالإجهاض. يحدث هذا عادة في غضون أسبوعين.

 

مخاطر ممارسة الجنس بعد فترة وجيزة من الإجهاض

 

السبب الذي يجعل طبيبتكِ تنصحكِ بالانتظار بسبب توسع عنق الرحم كجزء من العملية الجسدية للإجهاض. نظرًا لتوسع عنق الرحم، فأنتِ أكثر عرضة للإصابة بعدوى في الرحم. بحلول الوقت الذي يتوقف فيه النزيف، يجب إغلاق عنق الرحم مرة أخرى.

بالإضافة إلى تجنب الجماع، من المرجح أن تنصحكِ طبيبتكِ بتجنب السدادات القطنية والغسول المهبلي لمدة أسبوع إلى أسبوعين على الأقل. من الأفضل عدم إدخال أي شيء في المهبل على الإطلاق أثناء تعافي جسمكِ. التزمي بالضمادات حتى يغلق عنق الرحم ويتوقف النزيف.

ما لم ترغبين في الحمل على الفور، يجب عليكِ استخدام بعض وسائل منع الحمل بمجرد استئناف الجماع. من الممكن حدوث الحمل في أقرب وقت بعد أسبوعين من الإجهاض، لذا اتخذي الاحتياطات إذا نُصحتِ بالانتظار قبل الحمل مرة أخرى، أو إذا لم تشعري بالاستعداد العاطفي بعد.

 

إذا لم تكوني مستعدة لتكونين حميمية

 

يمكن أن يكون الإجهاض مزعزعًا للاستقرار بشكل خاص، خاصةً إذا كان هو الأول. إن عدم الرغبة في أن تكونين حميمية بعد التعرض للإجهاض أمر طبيعي تمامًا. يمكن أن يكون فقدان الحمل أمرًا مؤلمًا، خاصة إذا كنتِ تحاولين الحمل عن قصد. حتى لو لم تحاولي، قد تجدين أنكِ قد طورتِ بالفعل ارتباطًا عاطفيًا بجنينكِ.

امنحي نفسكِ الإذن والمساحة للحزن على إجهاضكِ. قد لا ترغبين حتى في أن يتم لمسكِ، بشكل حميمي أو غير ذلك، ناهيكِ عن الانخراط في الجماع. تختلف المدة التي تستغرقها عملية الحزن اختلافًا كبيرًا من امرأة لأخرى. من المهم أن تأخذي الكثير من الوقت الذي تحتاجيه.

See Also

 

الشفاء عاطفياً والتكيف مع الإجهاض

 

إذا كنتِ تجدين صعوبة في التأقلم مع فقدان الحمل، فتواصلي مع العائلة والأصدقاء للحصول على الدعم. يمكنكِ أيضًا زيارة معالج أو أخصائي صحة عقلية ومناقشة ما تشعرين به. يمكن أن يساعدكِ العلاج في معالجة أي مشاعر تشعرين بها ويساعدكِ على الاستعداد للمحاولة مرة أخرى، خاصة بالنسبة لأولئك اللاتي يتطلعن إلى الحمل في غضون فترة زمنية معينة.

إذا كان شريككِ مستعداً ليكون حميميًا وأنتِ لستِ كذلك، فتحدثي إلى شريككِ وحاولي شرح ما تشعرين به. إن الصراحة مع شريككِ بشأن تجربتكِ وأي صعوبات قد تواجهيها قد يسهل عليكّ استئناف ممارسة الجنس بعد الإجهاض ويمكن أن يساعده في الانفتاح على أي مشاعر قد يتعامل معها أيضًا.

What's Your Reaction?
Excited
4
Happy
3
In Love
4
Not Sure
2
Silly
3

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!