Now Reading
منع الأوجاع والآلام أثناء الحمل

منع الأوجاع والآلام أثناء الحمل

PIN IT

منع الأوجاع والآلام أثناء الحمل

 

 

أن الباحثين وجدوا أن النساء يمشين بالطريقة نفسها قبل الحمل واثناءه، فإن التغييرات في كتلة الجسم وتوزيعها تجعلهن عرضة لخطر متزايد للإصابة بـآلام أسفل الظهر وبطة الساق بسبب الإفراط في الاستخدام.

تقول مؤلفة الدراسة تيريزا فوتي، دكتوراه وأخصائية في علم الحركة بمستشفى شرينرز للأطفال في جرينفيل، جنوب كارولينا: “مع التغيرات الكبيرة في وزن الجسم وتوزيعه، تمنع التمارين المنتظمة تآكل المفاصل وتمزقها، خاصة في الحوض والوركين والكاحلين”.

استكشفت فوتي أنماط المشي في 15 امرأة تتراوح أعمارهن بين 25 و 38 عامًا خلال أسابيع الحمل الأخيرة. تم تصوير المشاركات بالفيديو اثناء سيرهنّ في غرفة، وتمت مقارنة خطواتهن باستخدام برنامج تحليل الحركة. تكررت هذه العملية بعد عام لجميع المشاركات باستثناء اثنتين، اللاتي تم اختبارهن قبل الحمل.

بشكل عام، لم تتغير أنماط المشي بشكل ملحوظ أثناء الحمل. ولم يكن هناك دليل على المشي المتهادي، لكن كانت هناك زيادات كبيرة في قوى الورك والكاحل، مما يشير إلى أن العضلات والمفاصل تعوض عن التغيرات في كتلة الجسم. تسمح هذه التعديلات بالسير بشكل طبيعي، ولكنها تضع العضلات والمفاصل لخطر كبير للإصابات بسبب الاستخدام المفرط لها، خاصة بين النساء غير النشيطات. تم نشر البحث في العدد الحالي من مجلة جراحة العظام والمفاصل.

ولحسن الحظ، تساعد التمارين الرياضية على منع الإصابات المفرطة ولها العديد من الفوائد الأخرى كذلك. حيث يقول مايكل ليندسي، مدير طب الأم / الجنين في مستشفى إيموري الجامعي وأستاذ مساعد في طب التوليد / أمراض النساء في جامعة إيموري، وكلاهما في أتلانتا: “يوصي معظم الأطباء الآن بممارسة تمارين خفيفة إلى معتدلة أثناء الحمل، حتى بالنسبة للنساء اللاتي لم يمارسن التمارين الرياضية من قبل”.

ترتبط التمرينات المنتظمة بفترة مخاض أقصر وانتعاش أسرع بعد الولادة، على الرغم من أن السلامة تظل اعتبارًا مهمًا. ويضيف ليندسي: “إن الحفاظ على مستوى أساسي من اللياقة أمر جيد، ولكن الحمل ليس الوقت المناسب لممارسة التمارين الرياضية المكثفة أو فقدان الوزن”. “وبعد الثلث الأول من الحمل، أنصح أيضًا بعدم ممارسة تمارين الضغط وحمل الأثقال، ولا سيما النساء المعرضات لخطر الولادة المبكرة”.

لكن التمارين منخفضة التأثير تعوض عن التغيرات الهرمونية التي تضعف المفاصل. وتقول ليزا ستون، نائبة مدير لجنة جورجيا للياقة البدنية والرياضية ومؤسسة “Fit for 2″، وهو برنامج تمارين مصمم للأمهات الحوامل: ” يفرز الجسم أثناء الحمل هرمون الريلاكسين لتوسيع قناة الولادة، لكنه يعمل على ارخاء جميع المفاصل الأخرى”.

قالت ستون، الحاصلة على شهادة مدربة اللياقة البدنية قبل وبعد الولادة من قِبل المجلس الأمريكي للتمرين، أن تمارين الدعم تعمل على تثبيت المفاصل وتمارين التمدد تمنع إجهاد العضلات. تحرق التمارين الهوائية، وهي التمرين الثالث في برنامج Fit for 2، الدهون وتحافظ على زيادة الوزن كحد أقصى من 25-35 رطل.

يجب على النساء الحوامل شرب الكثير من الماء قبل التمرين واثناءه وبعده. “وعلى عكسك، لا يستطيع طفلك التعرق لمنع ارتفاع درجة الحرارة”، كما تقول ستون. “لذلك، من الجيد أن تشربي الماء كل 10 إلى 15 دقيقة. كما أن هناك قاعدة أخرى تتمثل في إيقاف التمرين قبل نقطة الاستنفاد بفترة طويلة”.

See Also

وتقول الأم شانون باورز جونز، وهي كاتبة مستقلة في أطلنطا، والتي أضافت أن هذه التّمرينات ساعدت في تحسين صحّتها السيكولوجيّة: “كنت أركض خمسة أميال في اليوم حتّى أصبحت حامل, ولكنني اضطررت إلى التوقف لأن الأمر كان غير مريح إطلاقاً”.

 

معلومات هامة

  • يمكن الوقاية من آلام أسفل الظهر والورك وبطة الساق التي غالباً ما تحدث خلال فترة الحمل من خلال تمارين التمدد والدعم والتمارين الهوائية.
  • لتعويض التغيرات التي تطرأ على وزن الجسم وتوزيعه، تساعد التمارين المنتظمة على منع الإصابات بسبب الاستخدام المفرط، خاصة في الحوض والوركين والكاحلين.
  • تعوض التمارين الرياضية التغييرات الهرمونية التي تضعف المفاصل، ولكن يجب تجنب تمارين الشد ورفع الاثقال بعد الثلث الأول، ولا سيما النساء المعرضات لخطر المخاض المبكر.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top