Now Reading
نزيف الإجهاض : كيف يبدو؟

نزيف الإجهاض : كيف يبدو؟

PIN IT

نزيف الإجهاض : كيف يبدو؟

 

قد يشير النزيف وبقع الدم أحيانًا إلى فقدان الحمل. إليكِ ما يبدو عليه نزيف الإجهاض ، والفترة التي يمكنكِ توقع استمراره.

يُعرف الإجهاض بأنه الفقدان التلقائي للطفل في الأسابيع العشرين الأولى من الحمل، والإجهاض هو ظاهرة شائعة بشكل مدهش. في الواقع، فإن حوالي 15 إلى 20٪ من حالات الحمل المعروفة تنتهي بالإجهاض، وفقًا للكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء. قد يفسر ذلك السبب الذي يجعل النساء الحوامل يتوجسن فيما يخص كل الألم أو الأعراض الجديدة – وخاصة التشنج الرحمي والنزيف المشؤوم.

ولكن كيف يبدو دم الإجهاض، وهل يمكن أن يحدث الإجهاض بدون نزيف؟ تحدثنا مع الخبراء للإجابة على أسئلتكِ الأكثر إلحاحاً.

 

هل أعاني من نزيف الإجهاض؟

يقول الدكتور جوشوا هيرويتز، وهو طبيب أمراض النساء والولادة والعقم المختص بالأمراض العقمية، إن التشنج الرحمي والنزيف هما أكثر أعراض الإجهاض شيوعًا. إنها ناتجة عن تقلصات تطرد محتويات الرحم. قد تعاني المرأة المجهضة أيضًا من تخثرات دموية كبيرة وأنسجة جنينية.

على الرغم من أن النزيف أثناء الحمل يسبب دائمًا القلق، إلا أنه لا يشير بالضرورة إلى حدوث إجهاض. في الواقع، حوالي 20 إلى 30 ٪ من النساء ينزفن قليلاً في الحمل المبكر، ونصفهن فقط يصبن بالإجهاض، كما تقول جين فولكنر. قد تشمل الأسباب الأخرى للنزيف أثناء الحمل التغيرات الهرمونية وتهيج عنق الرحم والانغراس (عندما تزرع البويضة في بطانة الرحم).

 

كيف يبدو نزيف الإجهاض؟

قد يكون من الصعب تمييز الفرق بين الإجهاض أو الدورة الشهرية. في الواقع، إذا لم تدركين أنكِ حامل، فقد تعتقدين أن نزيف الإجهاض هو جزء من الدورة الشهرية.

لكن فيما يلي بعض المؤشرات: قد يبدأ نزيف الإجهاض في بقع دم فاتحة وزيادة شدته عندما يفرغ الرحم. قد يبدأ أيضًا بشكل مفاجئ وغزير، خاصة إذا فقدتِ الطفل في الثلث الثاني من الحمل؛ ذلك لأن الجنين أكبر وبالتالي سيكون لديكِ المزيد من أنسجة الإجهاض التي يجب طردها. (يعد فقدان الحمل التلقائي في الأشهر الثلاثة الثانية أقل شيوعًا، ولا يحدث إلا في 2٪ من حالات الحمل). ويحدث الإجهاض عند الحمل المتعدد أيضًا بكميات أكبر من الدم مقارنةً بالحمل المفرد.

من حيث اللون، يمكن أن يتراوح نزيف الإجهاض من الأحمر إلى البني إلى الوردي. من المحتمل أن تكون التخثرات الدموية التي تسبب الإجهاض أكبر من تلك التي تأتي بها خلال دورتكِ الشهرية، وقد تحتوي أيضًا على أنسجة الجنين.

 

كم من الوقت ستنزفين بعد الإجهاض؟

كمية الدم ومدة الإجهاض يعتمد على الحمل. ومع ذلك، يمكنكِ توقع حدوث نزيف أثقل لعدة ساعات بعد بدء الإجهاض، لأن جسمكِ يطرد معظم أنسجة الإجهاض. قد تصابي أيضًا بنزيف خفيف بعد الإجهاض لمدة أسبوع أو أسبوعين إضافيين.

 

هل يمكن أن يكون لديك إجهاض بدون نزيف؟

تقول جينيفر جولي، دكتوراه في الطب، أستاذة مساعدة في طب الأم والجنين بجامعة واشنطن في سياتل، إن أعراض الإجهاض تختلف بالنسبة للجميع، كما أن النزيف غير موجود دائمًا. بعض النساء لا يتعرضن لأي أعراض إجهاض على الإطلاق. غالبًا ما يطلق عليه “الإجهاض المنسي“، ويتم اكتشافه فقط من خلال فحص الموجات فوق الصوتية للجنين.

لدى النساء الأخريات مزيج من التشنج والنزيف وآلام الرحم والمخاط الأبيض الوردي وتخثرات الإجهاض وفقدان أعراض الحمل. قومي دائمًا بزيارة طبيبتكِ لمعرفة أي تغييرات غير عادية أو مقلقة في الحمل.

ربما أصبتِ بنزيف الإجهاض – ماذا بعد؟

ينصح الدكتور هورويتز أي امرأة لديها نزيف خلال فترة الحمل بزيارة طبية امراض النساء والولادة. كوني مستعدة للإجابة على بعض الأسئلة. على سبيل المثال: ما هو لون الدم؟ متى بدأ النزيف؟ كم نزفتِ؟ استخدمي بطانة اللباس الداخلي أو وسادة (غير قطنية) للمراقبة.

See Also

ستقوم طبيبتكِ أو ممرضة التوليد بإجراء فحوصات دم وإجراء فحص الموجات فوق الصوتية لتحديد ما إذا كنتِ تعاني من نزيف “طبيعي” أو نزيف إجهاض. إذا اكتشفوا حدوث إجهاض، فعادة ما يتم إكمال العملية من قبل الجسم دون مضاعفات. في حالة الإجهاض المنسي، يمكن إعطاء الدواء لتحفيز هذه الانقباضات.

لكن “إذا كان هناك قلق من أن المرأة يمكن أن تستمر في نزيف الشديد دون مرور فعال للأنسجة، فالتوصية هي عادة المضي قدماً في الإخلاء السريع للرحم – توسيع وكشط الرحم . وإلا، فقد يصبح خطير على المرأة “.

توسيع وكشط الرحم هو إجراء جراحي لاستكمال الإجهاض. سيفتح التوسيع عنق الرحم، إذا لم يكن مغلقًا، ويزيل الكشط محتويات الرحم باستخدام مجموعة متنوعة من أدوات الشفط والكشط.

 

خلاصة القول
على الرغم من أن وجود بقع الدم لا يشير دائمًا إلى حدوث نزيف الإجهاض ، إلا أنها علامة على حدوث شيء غير طبيعي في الحمل. تقول هيلين لاندي، أستاذة ورئيسة قسم أمراض النساء والولادة في مستشفى جامعة جورج تاون: “حتى لو بدا كل شيء طبيعيًا، فإن حقيقة أن المريضة لديها بقع دم ستبقى في أذهاننا طوال فترة حملها”.

وإذا كنتِ تعاني من الإجهاض، فلا تلومين نفسكِ عليه. غالبية حالات الإجهاض هي أحداث عشوائية لا يمكن منعها أو التنبؤ بها. في الواقع، 70٪ من حالات الإجهاض في الثلث الأول من الحمل، و 20٪ في الثلث الثاني من الحمل، ناتجة عن تشوهات الكروموسومات التي تجعل الجنين غير متوافق مع الحياة. لا تؤثر حالات الإجهاض أيضًا على خصوبتكِ المستقبلية، ولديكِ فرصة جيدة جدًا للتقدم دون حدوث أي عوائق.

 

 

اقرأي أيضاً: 

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top