Now Reading
هل الأحماض الأمينية آمنة أثناء الحمل؟

هل الأحماض الأمينية آمنة أثناء الحمل؟

PIN IT

 

هل الأحماض الأمينية آمنة أثناء الحمل؟ قد تأخذين أو تفكرين في تناول مكملات الأحماض الأمينية ولكنكِ تتساءلين عما إذا كان يجب عليك الاستمرار إذا أصبحتِ حامل. يتم تسويق مكملات الأحماض الأمينية، الفردية أو في مجموعات مختلفة، للمهتمين بآثارها المزعومة على الأداء الرياضي، والمزاج، والاكتئاب، ومجموعة متنوعة من الحالات الصحية.

لسوء الحظ، هناك القليل من المعلومات حول سلامة مكملات الأحماض الأمينية (مثل التيروزين، والفينيل ألانين، والتربتوفان، و 5-هيدروكسيتريبتوفان) أثناء الحمل، أو هناك تحذيرات محددة حول استخدام هذه المكملات أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية. من الأفضل تجنبها أثناء الحمل.

 

مخاوف من الأحماض الأمينية أثناء الحمل

 

مخاوف من الأحماض الأمينية أثناء الحمل لأنها هي اللبنات الأساسية للبروتين، ويقوم جسمكِ بتفكيك البروتين من المصادر الحيوانية والنباتية في نظامكِ الغذائي لتوفير الأحماض الأمينية اللازمة لخلاياك وجنينكِ الذي ينمو.

تزداد حاجتكِ إلى البروتين خلال فترة الحمل، لكن النظام الغذائي الأمريكي النموذجي يوفر أكثر من البروتين الكافي. يمكن أن يساعد الحصول على مجموعة متنوعة من البروتين من مصادر مختلفة في ضمان حصولك على مجموعة كاملة من الأحماض الأمينية.

على الرغم من وجود الأحماض الأمينية في الأطعمة التي تحتوي على البروتين، فإن الكمية الموجودة في مكملات الأحماض الأمينية أكبر بكثير من تلك الموجودة في النظام الغذائي العادي. إن استهلاك كمية غير طبيعية من أي مادة له فرصة للتأثيرات على جسمكِ، سواء كانت مقصودة أو غير مقصودة.

لم يتم التأكد من سلامة المكملات عند الحوامل والأمهات المرضعات والأطفال وذوي الحالات الطبية أو الذين يتناولون الأدوية.

ضعي في اعتباركِ أن المكملات الغذائية لم يتم اختبارها للتأكد من سلامتها وأن المكملات الغذائية غير منظمة إلى حد كبير. في بعض الحالات، قد يقدم المنتج جرعات تختلف عن الكمية المحددة لكل عشب. في حالات أخرى، قد يكون المنتج ملوثًا بمواد أخرى مثل المعادن.

 

تحذيرات من الأحماض الأمينية

 

بينما قد يقودكِ إلى الاعتقاد بأن جهة تصنيع معينة تستخدم مكونات “طبيعية” أو “نقية”، فإن معظم المكونات تأتي من نفس مجموعة الشركات المصنعة. غالبًا ما لا تحصلين على ما كنتِ تعتقدين أنكِ تدفعين مقابله. فيما يلي بعض التحذيرات من الأحماض الأمينية المحددة التي يجب أن تكونين على دراية بها.

  • التربتوفان: يُدرج هذا الحمض الأميني على أنه غير آمن على الأرجح أثناء الحمل ولا يُعرف الكثير عن سلامته أثناء الرضاعة الطبيعية. يمكن أن يسبب اضطراب خلايا الدم البيضاء يسمى فرط الحمضات ويمكن أن يجعل أمراض الكبد أو الكلى أسوأ. يمكن أن يسبب آثارًا جانبية مثل الغثيان والقيء.
  •  5-هيدروكسيتريبتوفان و الأرجنين: لا توجد معلومات موثوقة كافية حول سلامة هذه المكملات أثناء الحمل أو الرضاعة. من الأفضل أن تكونين آمنة ولا تتناوليها كمكملات.

 

نصيحة أستخدام الأحماض الأمينية أثناء الحمل

 

إذا كنتِ حامل وتفكرين في استخدام مكملات الأحماض الأمينية أثناء الحمل (أو أي شكل آخر من أشكال الطب البديل)، فمن الأهمية بمكان أن تستشيري طبيبتكِ أولاً. قد يكون للعلاج الذاتي عواقب وخيمة. إذا كنتِ تعانين من الاكتئاب، فمن الأكثر أمانًا لكِ ولطفلكِ الحصول على المساعدة الطبية واستخدام الأدوية المناسبة فقط للنساء الحوامل أو المرضعات.

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!