Now Reading
هل تسبب الأورام الليفية في حدوث مضاعفات أثناء الحمل؟

هل تسبب الأورام الليفية في حدوث مضاعفات أثناء الحمل؟

PIN IT

هل تسبب الأورام الليفية في حدوث مضاعفات أثناء الحمل؟ وكيف يتم علاجهم؟

 

معظم النساء اللواتي يعانين من الأورام الليفية أثناء الحمل لا يواجهن أي مضاعفات بسببها. تتراوح الأورام الليفية، وهي أورام حميدة تنمو في الرحم، من حجم البازلاء إلى حجم الجريب فروت وهي شائعة جدًا في الواقع. تشير التقديرات إلى أن حوالي 25% من النساء سيصبن بها في مرحلة ما، لكن معظمهن لا يعرفن ذلك لأنهن غالبًا لا يعانين من أي أعراض. عادة ما يتم الكشف عن الأورام الليفية أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية أو فحص الحوض.

ولكن بالنسبة لبعض النساء، يمكن أن يؤدي تغيير مستويات الهرمونات مثل هرمون الاستروجين إلى تغيير حجم الأورام الليفية أثناء الحمل ، مما قد يؤدي إلى آلام في البطن أو نزيف مهبلي خفيف. إذا كانت أعراضكِ تسبب لك الكثير من الألم أو الانزعاج، فقد توصي طبيبتكِ بالراحة في الفراش أو الأدوية إذا لزم الأمر. (إذا استمرت الأعراض بعد الحمل، فهناك عدد من العلاجات المتاحة لتقليص أو إزالة الأورام الليفية جراحيًا.)

حتى لو واجهتِ بعض الأعراض أثناء الحمل، فمن المحتمل ألا تؤثر على طفلكِ. في حالات نادرة، يمكن أن تزيد الأورام الليفية من خطر حدوث مضاعفات أثناء الحمل خطيرة مثل الإجهاض، أو الولادة المبكرة، أو إنجاب طفل في وضع المقعدة أي في وضع مقلوب، أو مضاعفات أخرى قد تؤدي إلى حدوث عملية قيصرية أو نزيف حاد بعد الولادة. لكن ثقي أن طبيبتكِ سوف تراقب حملكِ عن كثب لمساعدتكِ على تجنب هذه المخاطر و إنجاب طفل سليم كامل المدة.

 

See Also

 

اقرأي أيضاً: 

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!