Now Reading
هل يمكن حدوث الحمل مع وجود التهاب في بطانة الرحم؟

هل يمكن حدوث الحمل مع وجود التهاب في بطانة الرحم؟

photo: By Olena Yakobchuk/ShutterstockPIN IT

تريدين الحمل ، ولكنكِ تعانين من التهاب بطانة الرحم. فهل يمكنك الحمل ؟ إن الإجابة المختصرة لهذا السؤال هي نعم، ولكن قد يكون ذلك صعباً.

يعتبر التهاب بطانة الرحم أحد أكثر أمراض النساء شيوعًا، وهو السبب الرئيسي للعقم. يصيب التهاب بطانة الرحم حوالي 5 مليون امرأة ، وكثيراً منهن في الثلاثينات والأربعينات من العمر. كما أن ما يقرب 2 من كل 5 نساء مصابات بـ التهاب بطانة الرحم لا يستطعن الحمل.

إنها حالة مرضية مؤلمة، حيث تنمو الأنسجة التي يجب أن تنمو داخل الرحم وليس خارجه. ويمكن أن تؤدي هذه الأنسجة النامية إلى سد قناة فالوب أو تغطية المبايض.

والخبر السار هو أن هناك طرق وخيارات علاج مختلفة لهذه المشكلة، ولكن لكل منها معدلات نجاح مختلفة.

 

العقم

يعتبر هذا النمو للأنسجة حميداً، وهذا يعني أنها ليست سرطانية، ولكن عندما تتداخل مع الأعضاء التناسلية فإن قدرتك على حدوث الحمل قد تصبح مشكلة لعده أسباب:

  • – عندما تلتف أنسجة بطانة الرحم حول المبيضين، يمكن أن تمنع عملية الاباضة.
  • – يمكن أن تمنع هذه الأنسجة الحيوانات المنوية من شق طريقها إلى قناة فالوب.
  • – كما يمكن أن يمنع البويضة المخصبة من الانزلاق عبر الأنابيب إلى الرحم.

 

يستطيع  الجراح علاج هذه المشكلات، غير أن التهاب بطانة الرحم يمكن أن يجعل حدوث الحمل صعب عليك بطرق أخرى فهو:

  • – يمكن أن يغير كيمياء الجسم الهرمونية.
  • – يمكن أن يتسبب في مهاجمة جهازك المناعي للجنين.
  • – يمكن أن يؤثر على طبقة الأنسجة التي تبطن الرحم حيث تزرع البويضة نفسها.

 

طرق العلاج

See Also

هناك عدة خيارات لعلاج التهاب بطانة الرحم. أولاً، يمكن لطبيبك إزالة أنسجة بطانة الرحم جراحياً. وهذا من شأنه أن يمهد الطريق للحيوانات المنوية لتخصيب البويضة.

إن لم تكن الجراحة خيارًا للعلاج، فقد تفكرين في عملية التلقيح داخل الرحم (IUI) ، والذي يتضمن وضع الحيوانات المنوية للزوج مباشرة في الرحم.

وقد يفكر طبيبك في إقران التلقيح داخل الرحم ((IUI بما يسمى بـ “فرط تحفيز المبيض المتحكم فيه” – وذلك باستخدام ادوية لتحفيز المبايض على إنتاج المزيد من البويضات.  إن النساء اللائي يخضعن لهذه التقنية يمتلكن فرص الحمل أكثر من اللائي لا يحصلن على العلاج والمساعدة.

يعد التلقيح الصناعي (IVF) هو أيضا خيار آخر للعلاج. ويمكن أن يزيد التلقيح الصناعي من فرص الحمل على الرغم من أن الإحصائيات المتعلقة به مختلفة. فقد أظهرت إحدى الدراسات أن احتمالات حصول النساء على الحمل بواسطة التلقيح الصناعي كانت أربع مرات أكبر إذا كن قد تلقين أدوية الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية GnRH مسبقًا، ولكن هذه الدراسات قد حذرت من الحاجة إلى مزيد من البحث.

أقرأي المزيد:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0
View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top