Now Reading
يمكن أن تحسن الرضاعة الطبيعية صحة أسنان طفلك

يمكن أن تحسن الرضاعة الطبيعية صحة أسنان طفلك

PIN IT

يمكن أن تحسن الرضاعة الطبيعية صحة أسنان طفلك

 

وجد الباحثون أن الأطفال الذين يرضعون الرضاعة الطبيعية حصريًا أقل عرضة للإصابة بأمراض الأسنان مثل تراكب العضة أو العضة المفتوحة أو الاطباق المتصالب أو الأسنان المنحرفة. تتبعت دراستهم أكثر من 1300 طفل لمدة خمس سنوات، وفحصوا مقدار الرضاعة الطبيعية في عمر 3 أشهر وسنة واحدة وسنتين – وما إذا كانوا قد استخدموا مصاصة في عمر 3 أشهر وسنة واحدة و 2 و 4. عندما وصل الأطفال لعمر 5 سنوات، قام العلماء بفحصهم بحثًا عن علامات على الأسنان غير المتوازنة أو حالات الفك.

اكتشفوا أن الأطفال الذين كانوا يرضعون الرضاعة الطبيعية حصرية لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر قللوا من فرص إصابتهم بالعضة المتراكبة بنحو الثلث. انخفض الخطر بنسبة 44 في المائة عند الرضع الذين رُضِّعوا لمدة ستة أشهر أو أكثر.

كما أدت الرضاعة لمدة تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر إلى انخفاض فرص إصابة الطفل بتشوهات معتدلة إلى حادة في الأسنان بنحو 41 في المائة. وبالمثل، فإن أولئك الذين يرضعون الرضاعة الطبيعية لمدة ستة أشهر أو أكثر يخفضون من فرصهم في أن يكبروا بأسنان معتدلة أو شديدة الاختلال بنسبة 72 في المائة.

تم نشر النتائج على الإنترنت هذا الأسبوع في مجلة طب الأطفال.

أحد الأسباب المحتملة لهذا تحسن صحة الأسنان هو ميكانيكا بسيطة للرضاعة. وقالت الدكتورة جوانا بييرو، رئيسة قسم الأطفال في مستشفى جامعة ستاتن آيلاند في مدينة نيويورك، “على عكس الرضاعة بالزجاجة، تتطلب الرضاعة الطبيعية من الطفل تحريك فكه ولسانه بطرق تساعد على تطوير تجويف الفم. قبل فترة طويلة من ظهور أسنان الطفل الأولى، يقوم بإنشاء الأساس لمحاذاة الأسنان بشكل صحيح.”

ومن المثير للاهتمام، أن هذه الاحتمالات الممتازة يمكن أن تتضاءل إلى حد ما إذا كان طفلكِ يستخدم مصاصة. ذلك لأنه عند الاستخدام المفرط، يمكن للمصاصة أن تضغط بشكل لا لزوم له على فك الطفل الذي لا يزال قيد التطور ويمكن أن يزيد من فرصه في حالات سوء الأسنان أو حالات الفك. بالطبع، هذا لا يعني أنه يجب عليكِ التخلص من مصاصة طفلكِ بعد. تقترح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال استخدام إحداها للمساعدة في تقليل خطر الإصابة بتلازمة موت الرضع المفاجئ، خاصة في الأسابيع الأولى. بدلاً من ذلك، فكري في الحد من استخدامه وبدء عملية الفطام عندما يبلغ عمر الطفل عامًا.

See Also

في حين أن الدراسة لم تصل إلى حد توفير العلاقة بين السبب والنتيجة بين الرضاعة الطبيعية الخالصة وصحة الأسنان الجيدة، أعتقد أن هذه النتائج قد تساعد في إعطاء الأمهات المرضعات حافزًا صغيرًا لمواصلة الرضاعة الطبيعية لأطول فترة ممكنة أو طالما يرون ذلك مناسبًا.

 

 

اقرأي أيضاً: 

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
0

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!