Now Reading
3 أدلة على زيادة خطر الإجهاض

3 أدلة على زيادة خطر الإجهاض

PIN IT

تشير دراسة جديدة إلى أن عمر المرأة ومضاعفات الحمل السابقة تؤثر على احتمالات زيادة خطر الإجهاض .

وتشير النتائج إلى أن الإجهاض ومضاعفات الحمل الأخرى تشترك في الأسباب الكامنة والتي تتطلب مزيدًا من البحث، وفقًا للباحثين.

كتب الباحثون في مجلة BMJ في عدد 20 مارس: “قد تؤدي الدراسات الأكثر تركيزًا على هذه الصلات إلى جلب رؤى جديدة”.

يُعتبر الإجهاض مشكلة شائعة، ولكن من الصعب تقدير مخاطره على المرأة بسبب الجمع غير المتناسق للبيانات، وفقًا للباحثين، بقيادة ماريا ماغنوس، من المعهد النرويجي للصحة العامة.

تعد النرويج واحدة من الدول القليلة التي تم فيها جمع بيانات عن الإجهاض، باستمرار منذ عام 2008.

وفي هذه الدراسة، قام الباحثون بتحليل البيانات المتعلقة بأكثر من 421000 حالة حمل في النرويج بين الاعوام 2009 و 2013.
كان معدل الإجهاض العام حوالي 13 %. حيث كانت حالات الإجهاض، أقل بين النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 25 إلى 29 عام(10 %). بينما ارتفع معدل الإجهاض بسرعة بعد سن 30 عام، وبلغ 53 % بين النساء في سن 45 وما فوق.

وجدت الدراسة أيضًا أن خطر التعرض للإجهاض مرة الأخرى زاد بمقدار النصف عند حدوث الإجهاض لمرة واحدة. وبعد حدوث إجهاضين، تضاعف الخطر. كما تضاعف أربعة أضعاف بعد حدوث ثلاث حالات إجهاض متتالية.

كانت النساء المصابات بمضاعفات الحمل السابقة مثل الولادة المبكرة أو الولادة القيصرية أو سكري الحمل أكثر عرضة للإجهاض. وقال مؤلفون في بيان صحفي: “إن الإصابة بــتسمم الحمل (ارتفاع ضغط الدم بشكل غير طبيعي) في حالة الحمل السابقة لم يرتبط بزيادة خطر الإجهاض.”

See Also

ووفقاً للدراسة، كانت النساء الصغيرات في العمر أكثر عرضة للإجهاض.

ومع ذلك، لا يمكن لهذه الدراسة إثبات السبب والنتيجة لأنها قائمة على الرصد والملاحظة.

 

إقرأي أيضاً:

What's Your Reaction?
Excited
0
Happy
0
In Love
0
Not Sure
0
Silly
1

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لحوامل . All Rights Reserved.

Scroll To Top
error: Content is protected !!